ابتسم فأنت ميت

27,000 ل.س

انتفض الجميع فى أماكنهم مع صوت الطرقات خاصة “سيد” الذى صرخ: إيه ده؟!!! لم يكد صدى الطرقات يتلاشى حتى جاء من الممر المؤدى للحمام صوت رجل يصرخ، هنا هب “صادق” و”أمجد” واقفين متسعى الأعين ، أما “سيد” فكاد يتعثر ويسقط وهو يتراجع بفزع مردداً بعض الآيات القرآنية بصوت مسموع.

+ -

التصنيف:

القائمة الرئيسية
Close

السلة

تم العرض

آخر المنتجات التي تم استعراضها

Close

Quickview

Close

الأقسام

WhatsApp اطلب كتابك ..